السبت، يناير 31، 2009

البقاء لله

إنا لله وإنا إليه راجعون
توفي إلى رحمة الله تعالى :
والد الأخت المدونة : نوران الشاملى
مدونة : بنت خيخة وأي كلام
العزاء باذن الله
الاحد1-2
بعد صلاة المغرب
بمسجد الحامدية الشاذلية بالمهندسين
خالص العزاء ونسأل الله عز وجل أن يرزق فقيدها الرحمة والفردوس الأعلى من الجنة وأن يرزقها الصبر والاحتساب .

التدوينة السوداء

دعوة لتدوينة سوداء حدادا على شهداء غزة

سأشارك وإن كنت أؤمن أن التدوين والحداد وحده لا يكفي

المصدر

السبت، يناير 24، 2009

65- حكم الاستماع إلى غناء المرأة

ردا على سؤال سابق
مقدمة :
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وعلى آله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين .
ثم أما بعد ..؛
فقد كتبت من قبل أني أحب صوت "المغنية" ميس شلش وأستمع إليه فوجد بعض الإخوان في هذا الإعلان مبررا أمنحه للشباب ليستمعوا إلى المغنية نانسي عجرم رغم أن الاستماع إلى كلتيهما ( ميس ونانسي ) هو عمل محرم بإجماع العلماء ، هكذا قالوا ، بعد ذلك طرح أخي عمار البلتاجي سؤالا حول هذه المسألة فقال :" لو أن امرأة محتشمة خرجت تغني من غير ابتذال لتغني في قضية وطنية فهل هذا جائز ؟ "

تحديث :
1- قمت بتعديل صياغة المقدمة لإنهاء مشكلة ليس لها داعي وعذرا كل التعليقات التي لا تناقش الموضوع سوف أقوم بحذفها مع كامل الاحترام لصاحبها .
2- نص السؤال الذي طرحه عمار هو كالتالي :

هل يجوز شرعاً التغني بكلمات عادية أو وطنية أو حماسية (أعني لا فحش فيها) .... هل يجوز للمرأة ذلك على مرأى ومسمع من أجانب.؟

ومن أجل هذا السؤال قررت أن أكتب هذه الكلمات توضيحا لما أؤمن به وأعتقده وأدين به إلى الله عز وجل في هذه المسألة .
وليست هذه الكلمات ترجيحا لرأي على آخر وإنما هي عرض للرأي الذي آخذ به وأما الترجيح بين الآراء فهذا عمل الفقهاء المجتهدين ولا أحسب أنّي واحد منهم .

العناصر :
أولا : عرض وتوضيح لبعض المبادئ العامة للفقه والتشريع الإسلامي .
1- أدلة التشريع الإسلامي .
2- أقسام النصوص الشرعية .
3- قول الصحابي وقيمته في التشريع الإسلامي .
4- الأصول العشرين لفهم الإخوان المسلمين للإسلام وما يتعلق منها بقضيتي التقليد والاجتهاد .
ثانيا : ما آخذ به في مسألة الغناء .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أولا : عرض وتوضيح لبعض المبادئ العامة للفقه والتشريع الإسلامي :
  • أدلة التشريع الإسلامي عشرة هي المصادر التي يؤخذ منها الدليل الشرعي على الأحكام المختلفة التي يصدرها العلماء المجتهدون ، وهذه العشرة أدلة هي :
1- القرآن الكريم .
2- السنة النبوية .
3- الإجماع .
4- القياس .
5- المصالح المرسلة .
6- العرف .
7- الاستحسان .
8- الاستصحاب .
9- قول الصحابي .
10- شرع من قبلنا .

والدليل الحادي عشر هو سد الذرائع على خلاف بين العلماء فأقرّه بعضهم ورفضه البعض الآخر لأن فيه تحريم لما أحله الله عز وجل ، وأنا آخذ بالرأي الي يرفضه كمصدر للتشريع .

  • النصوص الشرعية : والمقصود بها نصوص القرآن والسنة لها أربعة أقسام :
1. قطعي الثبوت قطعي الدلالة : والقرآن كله قطعي الثبوت عن الله عز وجل وصحيح السنة قطعي الثبوت عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وهذا القسم هو أقوى الأدلة على الإطلاق ومثاله قول الله عز وجل : "وأقيموا الصلاة " وقول النبي صلى الله عليه وسلم : "بني الإسلام على خمس : شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ، وإقامة الصلاة ..." ، فالآية والحديث كلاهما قطعي الثبوت عن الله عز وجل وعن النبي صلى الله عليه وسلم ( الذي يبلغ هو الآخر عن الله عز وجل ) وكلاهما أيضا قطعي الدلالة على فرضية الصلاة .

2. قطعي الثبوت ظني الدلالة : وهذ كثير في القرآن وفي صحيح السنة مثل قوله تعالى : "ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله "
[ لقمان ] فهذا نص ظني الدلالة لأن المفسرين والعلماء قد اختلفوا في المقصود من قوله تعالى : "لهو الحديث" ولذلك فهو ظني الدلالة على الحكم وإن كان قطعي الثبوت عن الله عز وجل .

3. ظني الثبوت قطعي الدلالة : وهذا دلالته واضحة على الحكم إلا أن ثبوت وروده عن الله عز وجل بشكل غير مباشر عن طريق النبي صلى الله عليه وسلم أمر مشكوك فيه والنصوص الظنية الالثبوت كلها من السنة وليس فيها شيء من القرآن الكريم فالقرآن كله قطعي الثبوت ، ومن الأمثلة على ذلك ما رواه الترمذي عن أبي أمامة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا تبيعوا القينات ( الجواري المغنيات ) ولا تشتروهن ولا تعلموهن ولا خير في تجارة فيهن وثمنهن حرام ، في مثل هذا أنزلت هذه الآية :"ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله ... الآية " ، هذا الحديث رواه الإمام الترمذي وقال : هذا حديث غريب ، إنما يُروى من حديث القاسم عن أبي أمامة ، والقاسم ثقة ، وعلي بن يزيد ( أحد رواة الحديث ) يضعَّف في الحديث ، قاله محمد بن إسماعيل ( البخاري ) .
[ ما بين (القوسين) إضافة من عندي للتوضيح ]
فالحديث قطعي الدلالة على حرمة بيع الجواري المغنيات إلا أن ثبوت وروده عن النبي صلى الله عليه وسلم أمر ظني مشكوك فيه .

4. ظني الثبوت ظني الدلالة : وهذا كثير في السنة النبوية وهو أضعف النصوص على الإطلاق .

  • قول الصحابي : والمقصود به ما أفتي به أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ، والسؤال هو : هل هذه الفتاوى حجة على من جاء بعدهم من المجتهدين فلا يجوز لهم أن يخالفوا الصحابة ؟ أم أنها اجتهادات يمكن مخالفتها باجتهادات أخرى ؟
ومختصر كلام العلماء أن أقوال الصحابة على ثلاثة أقسام :

1- ما لا يُدرك بالعقل : وهو الحديث في الغيبيات وليس في الاستنتاج العقلي ، ومثال هذا قول السيدة عائشة رضي الله عنها : "لا يكون الحمل أكثر من سنتين" [ رواه الدارقطني ] فمثل هذا القول إن صح ثبوته عن الصحابي فلا يجوز مخالفته ( وهذا باتفاق العلماء ) لأن الصحابي بلا شك لن يتحدث عن الغيبيات إلا بما أخذه عن النبي صلى الله عليه وسلم .

2- ما يُدرك بالعقل واتفق عليه الصحابة : مثل اتفاقهم أن الجدة ترث السدس وهذا أيضا لا تجوز مخالفته لأن له قوة الإجماع ( وللأمر تفصيل كبير في الحديث عن الإجماع وما ينسخه وليس هذا مجاله ) .

3- ما يُدرك بالعقل واختلف فيه الصحابة :
وللعلماء فيه رأيين :

الأول : رأي الإمام أبي حنيفة ومن معه وهم الذين قالوا أنه يجوز للمجتهد أن يرجح رأيا من آراء الصحابة على رأي آخر من آراء الصحابة ولكن لا يجوز له أن يخالفهم بإنشاء رأي جديد لأن اختلاف الصحابة فيما بينهم على رأيين هو إجماع ضمني على أنه لا يوجد رأي ثالث واختلافهم على ثلاثة آراء هو إجماع على أنه لا رابع وهكذا .

الثاني : رأي الإمام الشافعي ومن معه وهم الذين قالوا أنه طالما اختلف الصحابة فيما بينهم فإنه يجوز للمجتهد من بعدهم أن يخالف كل آراءهم إلى رأي جديد طالما أن له أدلته الشرعية .

وأنا آخذ برأي الإمام الشافعي ومن معه لأنه الأقرب إلى الواقع ولأن تغير الظروف من زمن إلى آخر يحتاج إلى اجتهادات جديدة قد لا تكون موجودة على الإطلاق في عصر الصحابة .

  • الأصول العشرين لفهم الإخوان المسلمين للإسلام :
ذكر الإمام البنا رحمه الله أصولا أو قواعد عشرين قال عنها أن الإخوان يفهمون الإسلام في حدود هذه الأصول العشرين الموجزة كل الإيجاز ، ولن أذكر الأصول العشرين كلها ولكن أذكر منها فقط ما يتعلق بقضيتي التقليد والاجتهاد الفقهي وهي الأصول السادس والسابع والثامن :
" الأصل السادس : وكل أحد يؤخذ من كلامه ويُتْرك إلا المعصوم صلى الله عليه وسلم , وكل ما جاء عن السلف رضوان الله عليهم موافقا للكتاب والسنة قبلناه , و إلا فكتاب الله وسنة رسوله أولى بالإتباع ، ولكنا لا نعرض للأشخاص ـ فيما اختلف فيه ـ بطعن أو تجريح , ونكلهم إلى نياتهم وقد أفضوا إلى ما قدموا .
الأصل السابع : ولكل مسلم لم يبلغ درجة النظر في أدلة الأحكام الفرعية أن يتبع إماما من أئمة الدين ، ويحسن به مع هذا الإتباع أن يجتهد ما استطاع في تعرف أدلته ، وأن يتقبل كل إرشاد مصحوب بالدليل متى صح عنده صلاح من أرشده وكفايته , وأن يستكمل نقصه العلمي إن كان من أهل العلم حتى يبلغ درجة النظر .
الأصل الثامن : والخلاف الفقهي في الفروع لا يكون سببا للتفرق في الدين , ولا يؤدي إلى خصومة ولا بغضاء ولكل مجتهد أجره , ولا مانع من التحقيق العلمي النزيه في مسائل الخلاف في ظل الحب في الله والتعاون على الوصول إلى الحقيقة , من غير أن يجر ذلك إلى المراء المذموم والتعصب . "
[ الأصول العشرين – رسالة التعاليم – الإمام حسن البنا ] .

وأحب فقط أن أؤكد على ما في الأصلين السادس والسابع من أن الإرشاد لابد أن يكون مصحوبا بالدليل ، وكذلك على ما في الأصل الثامن أن الخلاف في الفرع لا يصح أن يكون سببا للخصومة والبغضاء بين المسلمين .
--------------------------
ثانيا : ما آخذ به في مسألة الغناء :
أن كل كلام يحتوي على فحش أو دعوة إلى معصية فهذا يحرم الاستماع إليه سواء كان في صورة شعر أو غناء أو غيرهما .
أن الغناء في أصله أمر مباح ما لم يصل إلينا دليل على التحريم .
أنه لم يرد في تحريم الغناء نص قطعي الثبوت وقطعي الدلالة وكل ما ورد من نصوص في هذه المسألة فهو إما ظني الثبوت أو ظني الدلالة أو كلاهما معا .
أن الضوابط التي لابد من وجودها في الغناء حتى لا يكون حراما هي :

ضابط الكلمات : أن تتفق مع تعاليم الإسلام وآدابه فلا تخالفها ولا تدعوا إلى فسق أو معصية .

ضابط التوازن : فالإسراف في الاستماع إلى الغناء بلا شك سيؤدي إلى تضييع حق من الحقوق الواجبة على المسلم .

ضابط المستمع : فمن علم أن كلاما معينا سوف يثير شهوته أو يوقعه في الفتنة فهو فقيه نفسه وعليه أن يمتنع إلى هذا الكلام ، وكذلك لو وجد في نفسه أنه مفتون بمغني أو مغنية فعليه أن يمتنع عن الاستماع إليه أو إليها ، ولكن ذلك الامتناع يُلزمه وحده ولا يلزم غيره إلا إذا اتفق معه في ذلك الافتتان .
وكذلك المستمع لو سمع كلاما في الغزل فلا يحل له أن يسقطه ( ولو تخيلا ) على امرأة لا تحل له وإن فعل ذلك الإسقاط فهو آثم بذلك ولكن لا شيء على كاتب الكلمات أو المغني .

ضابط المغني : والقيود على المرأة بلا شك أكثر من الرجل حين تعمل بالغناء لأنها أكثر اقترابا إلى أن تفتن غيرها وكذلك لحرص الإسلام على الحفاظ على المرأة وحمايتها .
فيشترط في الرجل والمرأة عند الغناء عدم الميوعة في الغناء بما يثير الغرائز وهو في حق المرأة أشد تأكيدا منه في حق الرجل لقول الله عز وجل : "فلا تخضعن في القول فيطمع الذي في قلبه مرض " [الأحزاب] .
وكذلك المرأة لا يحل لها أن تخلوا بالرجل الأجنبي عنها سواء في تلحين أو تسجيل أو أداء أو تعاقد أو غير ذلك ، وكذلك لا يحل لها أن تكشف عورتها التي أمرها الله عز وجل بسترها لأي سبب كان .
أما إذا غنت المرأة من غير ميوعة وحرصت في غنائها على الالتزام بهذه الضوابط السابقة فلا أعلم سببا ولا دليلا شرعيا لمنعها من العمل بالغناء .
وحتى إن ارتكبت المرأة محظورا شرعيا أثناء عملها بالغناء فإنها تأثم وحدها ولا يتأثر حكم الاستماع إليها بما ارتكبته من محظورات .

أما من يرى أن غناء المرأة مع التزامها بالضوابط السابقة إلى جانب التزامها بالحجاب الشرعي الذي فرضه الله عز وجل عليها أو أن الاستماع إلى غناءها هو أمر محرم فعليه أن يأتي بدليل على هذا التحريم .
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .
مصعب رجب
25/12/2008 مـ
27 ذي الحجة 1429 هـ

---------------------------
فتاوي موجودة على إسلام أون لاين تقول بنفس الرأي :
فتوى الشيخ أحمد الشرباصي الأستاذ بجامعة الأزهر رحمه الله في الاستماع إلى صوت المغنيات .
فتوى أخرى للشيخ أحمد الشرباصي رحمه الله في حكم غناء الرجال .
فتاوى الشيخ القرضاوي :
فتوى تفصيلية في حكم الغناء ( وقد اعتمدت عليها بشكل كبير فيما كتبته )
قيود وشروط لابد من مراعاتها ( من كتاب الإسلام والفن )
أدلة المحرمين للغناء ومناقشتها (من كتاب الإسلام والفن )
القائلون بإجازة الغناء ( من كتاب الإسلام والفن )
العوارض التي تنقل السماع المباح إلى الحرمة( من كتاب الإسلام والفن )
وفتوى أخرى أحببت أن أنقلها بنصها لما فيها من كلام واضح وصريح وهذا مصدرها :
الفنانة نجاح سلاّم من بيروت
أنا أعمل في الوسط الفني منذ فترة طويلة وقد أكرمني الله تعالى بفريضة الحج، أنا كنت أغني ولكني من الفنانات الملتزمات بجميع الفرائض الدينية، هل يوجد نص صريح قرآني يحرم الغناء، كذلك بالنسبة للمعازف؟ حيث أريد أن أتجه للابتهالات الدينية والموشحات.

القرضاوي :
أنا رأيي في الغناء واضح منذ زمن وسجلته في كتبي (الحلال والحرام) (فتاوى معاصرة) (ملامح المجتمع المسلم الذي ننشده) وفي رسالتي عن الإسلام و من سلسلة رسائل ترشيد الصحوة، فالغناء ليس كله حراماً وليس كله حلالاً، الغناء يباح بشروط معينة، أن تكون معاني الكلمات موافقة للقيم والأخلاق والمفاهيم الإسلامية فمثل أغاني (الدنيا سيجارة وكاس) أو (دع عنك اللوم فإن اللوم إغراء وداوني بالتي كانت هي الداء) فهذا مرفوض، وكذلك طريقة الأداء، فممكن أن يكون المعنى جيد ومؤديته تتكسر وتتميع وتتعمد الإغراء، ف
هناك من يحرم صوت المرأة وأنا لست ممن يحرمه ولا في الغناء، والنبي صلى الله عليه وسلم وجد جاريتين تغنيان في بيت عائشة وسيدنا أبو بكر رضي الله عنه أنكر هذا وقال أمزمور الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، فالنبي صلى الله عليه وسلم قال دعهما يا أبا بكر فإنها أيام عيد، إن لكل قوم عيدهم وهذا عيدنا، وحتى تعلم يهود أن في ديننا فسحة، إني بعثت بحنيفية سمحة)، المناسبات تدعم الغناء في الأعياد المستحبة ونحن هنا ندعم الجواز فقط، فلو كان صوت المرأة محرماً لم يجوز سماعه في عيد أو غيره، الأمر الثالث، ألا يقترن بحرام، مثل الخمر أو الخلاعة، كما جاء في الحديث الذي روي عن ابن ماجة وغيره، (ليأتين قوم أمتي يشربون الخمر يسمونها بغير اسمها تضرب على رؤوسهم القيان والمعازف)

القيان، الجواري المغنيات في ذلك العصر. الشرط الرابع، أن يكون محدوداً، ليس طوال النهار نسمع أغاني، ننتقل من محطة إلى محطة نسمع الأغاني، الإسلام يكره الإسراف حتى في العبادة، فالإسلام يريد التوازن، فالإسراف في اللهو لا يسمح كما جاء عن سيدنا علي (أعطي الكلام من المزح بمقدار ما تعطي الطعام من الملح) التوازن، فاللهو يكون بمقدار معقول، فلا تكون الحياة كلها تعباً وعناء لابد أن يكون فيه من ترويّه وترويح، لذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم لحنظلة( يا حنظلة ساعة وساعة)، وعلي كرّم الله وجهه قال،( روّحوا القلوب ساعة بعد ساعة فإن القلب إذا كره عمي)، فبهذه الشروط يجوز الغناء.
فإذا كانت الأخت متوجهة لتغني الابتهالات الدينية والأغنيات الحماسية لتعبئة الأمة فأنا لا أرى في هذا بأساً، وأرى أنه لو وجه الفن التوجيه الصحيح فإنه يكون أداة بناء وليس معوّل هدم، فللأسف كثير من الفنون الآن أصبحت معاول لهدم أخلاقيات الأمة وكيانها المعنوي ومفاهيمها وقيمها، ولكن المفروض أن تكون الفنون غذاء للوجدان كما أن العبادة غذاء للروح، الثقافة غذاء للعقل والرياضة غذاء للجسم، وهكذا ينبغي أن نرقى بفنونا. بالنسبة للمعازف في مذهبي وهو مذهب ابن حزم وكثير من علماء السلف، فهذه قضية خلافية معروفة ولا أريد أن أثيرها ما بين الحين والحين، ولكن أقول المعازف التي لا تثير الغرائز، فبعض الموسيقى الهادئة لا نستطيع أن نقول أنها حرام، فلم يأتي نص صحيح الثبوت صريح الدلالة من القرآن ولا من السنة على أن المعازف محرمة، الحديث المعلق الذي جاء في البخاري حديث فيه كلام كثير في ثبوته وفي دلالته، وليس هناك نص يدل على حرمة المعازف، إلا الموسيقى المثيرة مثل الغربيين المجانين، إنما من يغوى سماع بتهوفن فلا شيء عليه، فالأوروبيين عندهم الموسيقى سمو الروح ورقي الوجدان، كذلك الأفارقة عندهم الطبل والزمر شيء أساسي في حياتهم فلو حرمتها عليهم كدرت عليهم عيشتهم وحياتهم، لذلك يجب أن نيسر على الناس في عصرنا حتى ينتشر الإسلام في عموم العالمين ويتسع لهم وهذا الذي أراه.

وفي سؤال آخر في نفس الصفحة قال السائل :
يقول الله تعالى ( ولا تخضعن في القول فيطمع الذي في قلبه مرض) فهل يتناسب هذا مع غناء المرأة، مع أن الغناء يحتاج إلى تلحين ؟

القرضاوي:
ليس من الضروري أن يكون كل غناء للمرأة خضوعاً في القول، الخضوع بالقول يعني الإغراء، التميّع والتكسر الذي يغري صاحب القلب المريض من الرجال، وإنما الابتهالات الدينية والأغاني الحماسية لا يكون فيها خضوع في القول .

جزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاثنين، يناير 19، 2009

64- وين العرب - ميس شلش


ولا تقولوا جاءت متأخرة ، لأن الحرب ببساطة . . لم تنتهي .
قد تتوقف المعركة
وقد يتعطل العدوان
ولكن الحرب لم تتوقف

السبت، يناير 17، 2009

لمن يهتم ... صور متعلقة بفلسطين

الصور موجودة على صفحتي الخاصة على موقع بيكاسا ، قمت بتجميعها من أكثر من مصدر .
اضغط على الصورة للوصول للألبوم

خرائط : يوجد به حاليا خريطة غزة وخريطة لبنان (جاري تطويره )


تصميمات من أجل فلسطين ( تصميماتي الخاصة ) .


صور المسجد الأقصى 19 صورة جودة عالية .


صور مسجد قبة الصخرة 11 صورة جودة عالية .


صور لكلمات مكتوبة بالخط العربي 30 صورة .

إن شاء الله قريبا أزيد عليها ألبومات أخرى وصور جديدة داخل كل ألبوم

وهذه صور ألبومات لآخرين على نفس الموقع

صور الضحايا 1

صور الضحايا 2

صور الضحايا 3

صور الضحايا 4

صورالاعتداءات

الأربعاء، يناير 14، 2009

63- رسالة من غزة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه تحية اقدمها من قلب غزة الصامدة المحاصرة الجريحة المذبوحة على مرأى ومسمع كل العاااااااااااااااااااااااااااالم

لجميع أعضاء شبكة نوافذنا الكرام وخصوصا رواد نافذة فلسطين
اعلم ان هناك الكثير من ابناء غزة هم اعضاء هنا اوجه لهم التحية خاصة واتمنى ان يكونوا جميعا بخير والا يكون قد طالهم اذى

مرت ايام طويلة لم استطع ان ادخل لهذه الشبكة فلا اعتقد ان احدا يجهل وضع غزة

اي انك من الممكن ان تعيش لمدة اسبوع ومايزيد بدون ان ترى نور الكهرباء

هكذا نحن نعيش

استرقت بعض اللحظات القليلة لوجود الكهرباء في بيتي لادخل لهذه الشبكة لارى هل هناك احدا يعلم ان هناك مذابح في غزة
بصراحة سرني كثيرا مارأيت
لا يكاد محور ولا نافذة من موضوع ومشاركات عن غزة ولاتواقيع للاعضاء

بصراحة سرني مارأيته منكم والاكثر ماسرني الانشودة الراااااااااااااائعة للغالية "ميس شلش"

هذه تحية لكل الاعضاء ولكل من شارك غزة المها ووجرحها

وهذه رسالة اوجهها لكم جميعا ومن خلفكم الشعوب العربية كلها

ياعااااااااااااااااااالم يااااااااااااااااعرب نحن نموووووووووووت الاتعلمون ذلك

انا اكلمكم وازيز الطائرات فوق راسي وهدير المقاتلات لا يكاد ينقطع في سماء غزة

كنت اشك هل ساكمل الرسالة ام لا وهل سيسعفني الوقت والكهرباء لاكملها ام لا

ولااعلم ان كنت ساعود هنا وارى ردودكم ام لا فلا امان في غزة ولامكان نحتمي اليه ولا ملجأ الا الله سبحانه وتعالى

اخواني ...اخواتي...

هي كلمات ارسلها اليكم من وسط القصف والدمار والحصار

انا طالبة في الجامعة الاسلامية التي دمرها الاحتلال الغاصب ودمر قلوبنا معها

ولم تكن جامعتي الاولى والاخيرة التي دمرت في غزة لكنها المثال الذي اذكره

التظاهر جميل والمظاهرات العارمة تعبر عنكم عن غضبكم عن مايختلج صدوركم

ولكن لاتوقف العدوان ولاتزيل الحصار

ارجوووووووكم حاولو ان تشعروا ان يموت طفل بين يدي والده بصمت وسكوت

وان تموت ام وحولها اطفالها هكذا بكل بساطة يبقى اطفالها معلقين بجثتها لمدة ايام وهي ميتة امامهم ليجدهم مصادفة الصليب الاحمر على قيد الحياة

لم يتبقى لدي كلام لاقوله لكم

سوى ان المظاهرات لم تعد تكفي والكلام لم يعد يجدي

لااعرف كيف لكن يجب ان يتوقف العدوان فهو ظالم جاثم مجرم نازي

نحن لانرهب الموت ولانخاف الاحتلال فنحن من يعلم العالم الصمود والمقاومة

نحن اهل الشرف والعزة لكن هذا ليس عذرا

ليس عذرا ليس عذرا

يااااااااااااااااااااعرب

باااااااامصر

اني اكرهك

بل احقد عليك

اتعرفين لماذا ؟؟؟؟؟

انت من جرأ الصهاينة واليهود علينا وانت من ساندهم ليضربونا

هذا هو الوجه الاليم والحزين لغزة

وباذن الله الوجه المشرق هو من سينتصر

لدينا رجال في غزة لا يخافون لايحسبون حسابا الا لله

هم من جندلو اليهود وقهروه واطاحوا به

انهم ابطال حق لنا ان ننحني امامهم اما بطولاتهم امام تضحياتهم الجسيمة

هم حقا من يمثلون الشعب الفلسطيني لانهم هم من يدافعون عنه

نحن بعد الله نستمد منهم العزيمة والصبر والقوة

غزة بعد فضل الله قوية عزيزة بفضل ابطال المقاومة الفلسطينية

الاشاوس

حماهم الله ربي

واخزا الله العرب حكاما وانظمة متصهينة عميلة

ومنح القوة للشعوب القوية الرائعة لتستمر في هيبتها

ولتنتصري ياغزة.......لتنتصري ياغزة

لان الله معك وباذن الله لن يتركك وحدك


ابنة غزة الجريحة الصامدة
من وسط الظلام والدمار والمذابح :
غزة البطولة

-----------------------------------
هي كلمات قرأتها على منتديات نوافذنا وأحببت أن أنقلها لكم لتعلموا كيف ينظرون إلينا ... مصعب

الأربعاء، يناير 07، 2009

62- غزة ... كلام كثير

تمهيد :
الحقيقة كنت قد اتخذت قرارا بعدم الكتابة عن ما يحدث هذه الأيام في غزة والاهتمام أكثر بالتصميمات التي تعبر عن ما أريد إيصاله من رسائل على اعتبار أن من يكتبون كثيرين والمصممين قليل ( وإن كنت لا أعتبر نفسي مصمما جيدا على أي حال ) .
ولكن ما أحزنني كثيرا أن وجدت كثيرين كنت أرجو أن يكتبوا وللأسف لم يفعلوا ذلك ، وكثيرين كنت أتوقع أن يكون كلامهم تحليليا أو شرحا وتوضيحا لمفاهيم كثيرة غائبة فيما يتعلق بالوضع الحالي إلا أنني وجدت أن الغالبية العظمى مما كـُتب هو في إطار الكلمات العاطفية والحديث فقط عن أن ما يحدث في غزة هو جريمة في حق الإنسانية ( تضاف إلى سجل الجرائم الصهيونية ) .
لذلك قررت أن أكتب عن غزة بل عن كل فلسطين ، وكما ذكرت في العنوان فإن الكلام سيكون كثيرا ولي عذري أن الأيام الماضية فيها من الأحداث والمواقف ما يستدعي الكثير والكثير من الكلام ولكن حتى أكون واضحا فإن الحديث سيكون حول العناصر التالية :
  • · ما الذي أدى إلى العدوان على غزة .
  • · لماذا يشن الصهاينة هذه الحرب على المقاومة .
  • · واجباتنا نحو القضية الفلسطينية .
  • · المواقف العربية من القضية ومن الوضع الحالي .
  • · المزايدة الإعلامية لبعض الأطراف الدولية .
  • · موقف فريق رام الله مما يحدث .
  • · الأداء الإعلامي للمقاومة الفلسطينية وحماس .
  • · المبادرة المصرية لحل الأزمة الحالية .
  • · موقف القنوات والمحطات الإخبارية من الأحداث .
  • · وأخيرا تحية واجبة .

ما الذي أدى إلى العدوان على غزة
دعونا نرجع قليلا إلى الوراء لننظر إلى تسلسل الأحداث .
في يونيو 2007 قامت حركة حماس بالحسم العسكري في قطاع غزة ( والذي أتفق معه بالمناسبة ) وبعد هذا الحسم انسحب المراقب الأوروبي من على معبر رفح وأعلن الكيان الصهيوني إغلاق كل المعابر مع غزة ( عددها ستة معابر بالمناسبة ) وأعلنت الحكومة المصرية كذلك إغلاق معبر رفح ليبدأ الحصار على الشعب الفلسطيني في غزة والهدف من هذا الحصار هو تركيع حماس وتركيع المقاومة وإخضاع الشعب الفلسطيني للإذلال الصهيوني الدائم .
بعد ما يزيد على عام من الحصار للشعب الفلسطيني قبلت فصائل المقاومة الفلسطينية بتهدئة لمدة 6 شهور مع الاحتلال الصهيوني بعد وساطة مصرية بهذا الخصوص وإليكم بنود هذه التهدئة :
1- الموافقة على الوقف المتبادل لكافة الاعمال العسكرية بدءا من يوم الخميس الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي .
2- مدة التهدئة 6 اشهر حسب التوافق الوطني الفلسطيني.
3- يتم تنفيذ التهدئة بالتوافق مع مصر وفي ظل رعايتها.
4- فتح المعابر بشكل جزئي خلال الساعات التالية التي تلي دخول التهدئة حيز التنفيذ.
5- تعمل مصر لاحقا على تنفيذ التهدئة الى الضفة الغربية.
6- في الاسبوع التالي للتهدئة تستضيف مصر لقاء يضم السلطة الفلسطينية وحركة حماس والجانب الاوروبي من اجل مناقشة آليات فتح معبر رفح .
هذه هي نصوص اتفاقية التهدئة طبقا لموقع عرب 48 .
وطبقا لما قاله السيد خالد مشعل في حواره على قناة الجزيرة في اليوم الثاني للعدوان فإن الكيان الصهيوني لم يلتزم على الإطلاق بهذه البنود فالمعابر ظلت مغلقة بشكل كبير ( بما في ذلك معبر رفح ) .
أيضا لم يتم تحقيق أي تحرك إيجابي بخصوص البند السادس المتعلق بفتح معبر رفح .
كذلك كتائب سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي عدت أكثر من 195 خرقا للتهدئة من جانب الاحتلال ، انظر هذا الرابط لمزيد من التفاصيل .
لذلك كان أمرا طبيعيا ومنطقيا في ظل هذه الظروف وفي ظل عدم التزام الاحتلال بهذه التهدئة وفي ظل الانحياز المصري الرسمي الواضح لفريق السلطة وللكيان الصهيوني على حساب فصائل المقاومة المتعددة – أقول – كان من الطبيعي أن تتفق كل الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة على عدم تمديد هذه التهدئة لفترة أخرى.
ببساطة هذه التهدئة لم توفر أي مكاسب للشعب الفلسطيني وفي المقابل وفرت نوعا من الأمان والاطمئنان لسكان المستوطنات المحيطة بغزة فلذلك ليس من الطبيعي أن تقبل الفصائل بتمديد الهدنة مرة أخرى .
الإدارة المصرية أعلنت على لسان مدير المخابرات المصرية عمر سليمان أن حماس ستندم إذا لم تقبل بالتمديد للتهدئة ، ومن الواضح الآن أنه كان يشير إلى هذه الحرب على قطاع غزة وكذلك أعلن أحمد أبو الغيط وزير الخارجية المصري بعد بداية الحرب أن مصر حذرت أن هذا الوضع سيحدث إذا لم تقبل حماس بالتهدئة ومن لم يستمع للتحذيرات فلا يلومن إلا نفسه ( هكذا قال بالنص في المؤتمر الصحفي مع أبو مازن في القاهرة ) .

لماذا يشن الصهاينة هذه الحرب على المقاومة

يخطئ من يظن أن الحرب الحالية على قطاع غزة سببها هو الصواريخ التي تطلقها المقاومة – وإن كان هذا لا ينفي أن هذه الصواريخ حققت نوعا من توازن القوة أو الرعب على الأقل – ولكن السبب الحقيقي – في رأيي – لهذه الحرب أن المقاومة في غزة الآن أصبحت أكثر وضوحا وأكثر إصرارا على التمسك بثوابت هذه القضية .
هذه الثوابت الأربعة التي تنازلت عنها كل المؤسسات الرسمية العربية لابد لنا جميعا أن نعلمها بل وأن نقوم بتعليمها لكل من حولنا .
- الحدود :
الثابت الأول من ثوابت هذه القضية هو أن الدولة الفلسطينية حدودها الحقيقية هي كل أرض فلسطين التاريخية وليست حدود 1967 أو حتى حدود القرار الدولي 242 ولذلك فإن الاعتراف بدولة الكيان الصهيوني يعد تنازلا واضحا وصريحا عن هذا المبدأ .
- القدس :
مدينة القدس الموحدة ( لا الشرقية ولا الغربية بل كل القدس ) هي عاصمة الدولة الفلسطينية والتنازل عن جزء من المدينة المقدسة هو تفريط في القضية كلها .
- اللاجئون :
حق العودة لكل اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم التي خرجوا منها هو حق ثابت بالقانون الدولي وبقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن والآن توجد العديد من المحاولات لتوطين اللاجئين في أماكن تواجدهم الحالية أو توطينهم في أماكن أخرى غير قراهم ومدنهم الأصلية وإعطائهم مقابل ذلك تعويضات مالية ، وحتى الآن فإنه يكاد يكون هناك إجماع فلسطيني على عدم التنازل عن حق العودة .
- الأسرى :
عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني الآن أكثر من 12 ألف أسير فلسطيني كلهم تقريبا تم اعتقالهم على خلفية أعمال مقاومة ويوجد بينهم الكثير من الأطفال والنساء كما أن بينهم الكثير من المحكوم عليهم بمدد طويلة تصل في بعض الأحيان إلى 125 عام ( خمسة مؤبدات ) ، قضية الأسرى من القضايا التي تهتم بها المقاومة بشدة ولعلكم تذكرون أن من شروط الإفراج عن شاليط أن يتم الإفراج في المقابل عن عدد من الأسرى الفلسطينيين ( لا أتذكره بالتحديد ... تقريبا 300 أو 500 ) من بينهم النواب والوزراء الذين تم اعتقالهم وكذلك أيضا النساء والأطفال وأصحاب الأحكام الطويلة المدة .
هذه هي ثوابت القضية الفلسطينية التي يتمسك بها هؤلاء المقاومون في غزة ومن أجل ذلك يتعرضون للحصار والقصف والاغتيال .
قد يتفق البعض أو يختلف بخصوص هذه الثوابت وخصوصا ما يتعلق بأرض فلسطين التاريخية ولكن الوقت الآن ليس وقت التنظير وتحليل هذه الخلافات .

واجباتنا نحو القضية الفلسطينية

1- الدعاء : الدعاء المخلص إلى الله عز وجل مع الحرص على الالتزام بالطاعات التي تجعلنا أقرب إلى إجابة الدعاء .
2- التبرع : وأهلنا الآن في غزة وفي كل فلسطين في أشد الحاجة لكل ما يمكن أن يتبرع به أي واحد منا سواء كان هذا التبرع بالمال أو الدواء أو الملابس والأغطية أو الطعام أو حتى بالسلاح وأعتقد أن المنفذ الوحيد لتوصيل هذه التبرعات بشكل رسمي هو لجنة الإغاثة الإنسانية نقابة الأطباء ( ما عدا التبرع بالسلاح بالطبع ) .
3- الصيام بنية أن ينصر الله المجاهدين في فلسطين .
4- قراءة سورة الفتح كما طلب إخواننا المجاهدون في فلسطين ذلك .
5- القراءة والفهم لحقيقة القضية الفلسطينية فأعداء الإسلام وعلى رأسهم اليهود يريدون لهذه الأمة أن تظل على جهلها بحقيقة الصراع حتى تظل في هزيمتها الحالية وأولى خطوات الانتصار هي فهم الحقيقة حتى تتضح الرؤية .
6- صلاة الغائب على الشهداء من أهلنا في فلسطين .
7- نشر الوعي بالقضية بين من نعرفهم .
8- استخدام الوسائل الإعلامية المختلفة في فضح اليهود وفي نشر القضية والدعاية لها .
هذه الوسائل بالطبع هي بعض ما يجب علينا والباب مفتوح دائما لزيادة هذه الوسائل .

المواقف العربية من القضية ومن الوضع الحالي

المواقف العربية الحالية لا تتعدى كلها مجرد الإدانة الشفهية دون أي تصرف عملي على أرض الواقع .
بعض الدول قدمت مساعدات بالفعل لأهل غزة عن طريق معبر رفح مثل ليبيا والبحرين والكويت والسعودية والأردن .
بعضها يبذل جهدا للتأثير بشكل من الأشكال على مجلس الأمن والامم المتحدة مثل ليبيا ( العضو العربي في مجلس الأمن ) .
ولكن العرب الآن لم يفلحوا حتى في أن يتفقوا على عقد قمة تنتهي ( كالعادة ) ببيان الشجب والإدانة المعتاد ورأى وزراء الخارجية الأكارم أن الوضع الحالي في قطاع غزة لا يستدعى أن يتحرك السادة الملوك والرؤساء بأنفسهم لحضور هذه القمة الفاشلة من قبل أن تبدأ .
أعتقد أنه كان هناك الكثير من الأعمال التي كان يمكن أن يهدد العرب ( مجرد تهديد بدون تنفيذ ) بالقيام بها مثل : التوقف عن إنتاج النفط – سحب رؤوس الأموال العربية من بنوك أوروبا – طرد السفير الصهيوني – قطع العلاقات مع الكيان أو حتى تجميدها بشكل مرقت لحين انتهاء الحرب .
وأمر أخير خاص بمصر ( الشقيقة الكبرى ) محكمة القضاء الإداري أكدت الحكم الخاص بوقف تصدير الغاز الطبيعي للاحتلال ... أليس ممن الممكن في الظروف الحالية أن نوقف هذا التصدير حتى ولو تحت حجة الالتزام بأحكام القضاء إن كنا نخاف أن نقول أن هذا الموقف احتجاجا على العدوان على المدنيين في غزة .

المزايدة الإعلامية لبعض الأطراف الدولية

بعض الأطراف الدولية التي لها علاقة بالقضية الفلسطينية بشكل من الأشكال أرى في مواقفها المعلنة الكثير من المزايدة الإعلامية التي لا داعي لها ولو أنهم سكتوا لكان خيرا لنا ولهم .
إيران : الحرس الثوري يعلن أنه على استعداد لضرب الكيان الصهيوني الآن . . وهو مجرد إعلان يدرك الجميع أنهم لن يحولوه إلى فعل ، أيضا أنا أتصور أن صواريخ جراد ( الروسية الصنع ) مصدرها إيران وهذا أمر جيد ولكن لا أفهم لماذا لم توفر إيران أي نوع من مضادات الطيران المنخفض ( الهليكوبتر وطائرات الاستطلاع ) رغم أن هذه الأسلحة أقل حجما ووزنا من الصورايخ الجراد وبالتالي يمكن إدخالها إلى غزة بسهولة أكثر .
حزب الله : السيد حسن نصر الله دعا الشعب المصري والجيش المصري لكسر الحدود مع رفح واعتبر من يسقط في المواجهة مع الشرطة المصرية شهيدا في سبيل الله وقد يكون هذا صحيحا ولكن إذا كانت القضية تستدعي المواجهة الشعبية وخرق نظام الدولة ( حتى وإن كان هذا النظام على خطأ وهو كذلك بالفعل ) فلماذا لا يقوم حزب الله بنفس الفعل وفتح جبهة أخرى في الشمال تستنزف من قوة جيش الاحتلال الصهيوني وفي المقابل أيضا أنا لا أقبل تلك الدعوى السخيفة التي رفعها بعض المحامين المنتمين للحزب الوطني ضد السيد نصر الله بدعوى أنه يحرض على " قلب نظام الحكم " هو الآخر ( صارت تهمة دولية بعد أن صارت حكرا على الإخوان فقط ... افرحوا يا إخوان ) .
سوريا : نعم هي بالفعل تحتضن قيادات المقاومة ونعم هي بالفعل توفر دعما سياسيا جيدا لفصائل المقاومة المسلحة المختلفة سواء في فلسطين أو لبنان ولكن ... لماذا لا تقوم هي الأخرى بفتح جبهة أخرى في الجولان ، وإذا لم تتوافر لها الإمكانات الحربية الكافية لشن الحرب فلماذا لم نسمع عن أي فصيل للمقاومة المسلحة في الجولان الذي لم يتم إطلاق رصاصة واحدة فيه من أكثر من أربعين عاما .
عفوا البطولات الإعلامية أنا لا أقبلها

موقف فريق رام الله مما يحدث

أبو مازن أعلن عن تعليق المفاوضات في ظل ما يحدث الآن في غزة – ورغم أني لم أكن أريد أن أفتح ملف الخيانة الآن إلا أنه لابد من الإشارة إلى بعض المواقف – وبعد أربعة أيام من القصف خرج ياسر عبد ربه ليعلن أن الرئيس أمر بإيقاف كل حملات التحريض الإعلامية وبعدها بيوم آخر دعا أبو مازن لاجتماع لكل الفصائل في الضفة الغربية لمناقشة الوضع في غزة ثم أعلنت وسائل الإعلام أن حركتي حماس والجهاد لم تحضرا هذا الاجتماع .
انا لن أقول كلاما من عندي بهذا الخصوص ولكن فقط أطرح تساؤلا واحدا طرحة الكثيرون من قبل .
إذا كان أبو مازن بالفعل عنده نية حسنة أن يساند كل الفصائل في غزة وأن يدعم الوحدة الوطنية ، ألم يكن جديرا به أن يفرج عن أكثر من 650 معتقل فلسطيني من حماس والجهاد الإسلامي مسجونون في سجون السلطة الفلسطينية في الضفة من شهور هو ومن حوله من قبل من أجل 18 معتقل من حركة فتح اعتقلتهم حماس لعدة أيام فقط ؟

الأداء الإعلامي للمقاومة الفلسطينية وحماس

أولا : الأداء الإعلامي لحماس ( الفريق السياسي ) :
في رأيي أن الأداء الحالي لحماس ضعيف فبينما كان حسن نصر الله يخرج تقريبا كل يومين أو ثلاثة أيام فأو حتى كل أربعة أيام ي حرب لبنان 2006 فإن إسماعيل هنية لم يخرج حتى الآن في خلال 12 يوم من الحرب سوى مرتين فقط ومرة ثالثة ظهر فيها محمود الزهار وهذا إلى جانب أنه ضعف للظهور الإعلامي وبالتالي هو إتاحة للمزيد من الشائعات حول مقتل القيادات فإنه تشتيت لا داعي له بدلا من تجميع الجماهير كلها حول قائد واحد المفترض أن يكون رئيس الوزراء .
بيانات السيد فوزي برهوم ضعيفة للغاية وبها الكثير من السقطات الإعلامية التي لم يكن هناك داعي للحديث عنها الآن مثل قصة الخلية الموجودة في رام الله والتي تقوم بإبلاغ تحركات المقاومة للصهاينة ، اعتقد أنه كان من الممكن تأجيل الحديث في مثل هذه الأمور حتى تنتهي الحرب .
بيانات الأستاذ إسماعيل رضوان يمكن وصفها بالمتوازنة إعلاميا إلى حد كبير .

ثانيا : أداء المقاومة الإعلامي :
على المقابل فأنا أرى أن أداء المقاومة الإعلامي كان أداءا رائعا خصوصا فيما بعد الدخول البري لجيش الاحتلال فإطلالات أبو مجاهد المتحدث بإسم ألوية الناصر صلاح الدين وكذلك أبو عبيدة المتحدث بإسم كتائب القسام على قناتي الجزيرة والأقصى يعطى دعما إعلاميا جيدا لإنجازات المقاومة على الأرض وكذلك توثيق بعض عمليات المقاومة مثل عمليات قنص الجنود الصهاينة من خلال كتائب القسام وغيرها وأخيرا التعتيم الإعلامي في قصة الجنديين الأسيرين والذي مازال حتى الآن يسبب رعبا وقلقا للرأي العام الصهيوني .

المبادرة المصرية لحل الأزمة الحالية

بنود المبادرة المصرية طبقا لموقع BBC :
البند الاول:

قبول اسرائيل والفصائل الفلسطينية جميعها بوقف فوري لاطلاق النار لمدة محدودة لاتاحة الفرصة لايصال مواد الاغاثة الى سكان غزة من خلال ممرات محددة.

البند الثاني:

تدعو مصر اسرائيل والفلسطينيين، اضافة الى ممثلين عن الاتحاد الاوروبي و"جهات اخرى" للاجتماع لمناقشة سبل ضمان عدم تكرار الوضع الراهن ومعالجة جذوره ، وتقوم اسرائيل ومصر بالمقابل بفتح المعابر البرية.

البند الثالث:

تستضيف مصر حوارا للمصالحة الفلسطينية يهدف الى انهاء الصراع بين حركتي فتح وحماس وتشكيل حكومة فلسطينية جديدة تكون مقبولة من جانب المجتمع الدولي.
هذه المبادرة في رأيي تأتي إنقاذا لجيش الاحتلال وللقيادة السياسية للكيان الصهيوني بعد المأزق العسكري والسياسي الذي وضعوا أنفسهم فيه بقرارهم التوغل البري في قطاع غزة فلا هم نجحوا في السيطرة على أرض غزة حتى الآن أمام قوة المقاومة ولا حتى نجحوا في إيقاف الصواريخ التي ما زالت تنطلق من القطاع في اتجاه كل المستوطنات المحيطة بالقطاع بل على العكس زاد مدى الصواريخ حتى وصل إلى بئر السبع وبدأت الأصوات داخل فلسطين 48 تطالب المستوطنين في تل أبيب بإعداد الملاجئ تحسبا لوصول الصواريخ إلى تل أبيب .
هذه المبادرة تقدم هدايا قيمة للكيان الصهيوني :
- وقف لاستنزاف القوة العسكرية الصهيونية وفي المقابل حرمان الشعب الفلسطيني من حق المقاومة المسلحة .
- أيضا ربط قضية فتح المعابر بوقف اطلاق النار والتوصل إلى تهدئة وهذا قد يكون مقبولا من جانب الكيان الصهيوني باعتباره أصلا كيان محتل ولكن لا يمكن أن يكون هذا الوضع مقبولا من الجانب المصري .
- المبادرة المصرية كما قال الدكتور عبد الله الأشعل هي خرق للإجماع العربي وطعنة خلفية للوفد العربي الموجود حاليا في مجلس الأمن ( وإن كنت أؤمن أن وجود هذا الوفد أصلا لا داعي له ) ، والمبادرة أيضا خطوة استباقية لمنع انعقاد القمة العربية .

موقف القنوات والمحطات الإخبارية من الأحداث

تابعت باهتمام موقف القنوات الإخبارية من الوضع الحالي .
القنوات التي تابعتها هي : المنار – الجزيرة – العالم – العربية – البي بي سي العربية – الحرة – النيل للأخبار – القدس .
لم أستطع أن أتابع القنوات التالية : الأقصى – الجزيرة مباشر – الحوار بسبب بعض المشاكل الفنية في جهاز الاستقبال عندي .
ما خرجت به من ملاحظات هو كالتالي :
  • القنوات المنحازة بشكل واضح للمقاومة هي قنوات : المنار ( حزب الله ) – العالم ( إيران ) – القدس ( قناة خاصة فلسطينية ) .
  • القنوات التي تبحث عن الحيادية بشكل من الأشكال : الجزيرة ثم بعدها البي بي سي العربية .
  • القنوات المنحازة بشكل واضح للاحتلال على حساب المقاومة الفلسطينية : الحرة ( قناة أمريكية ) – النيل للأخبار ( الإعلام المصري الرسمي ) .
  • في أول يومين لم يهتم بالوضع بشكل كامل سوى قناتي المنار والجزيرة اللتان قامتا بتخصيص كل البرامج لمناقشة الوضع في فلسطين بل قامت بإلغاء كثير من برامجها من أجل المتابعة الحية لما يحدث في غزة .
  • على المقابل قناة فلسطين الرسمية PSC لم تنتبه إلى أن هناك شيئا ما يحدث في غزة إلا في اليوم الثالث أما في أول يومين فالقناة تبث برامجها بشكل طبيعي بما في ذلك المسلسلات وبرامج الطبخ .
  • لا تحدث بالطبع عن النيل للأخبار التي لم تنتبه أيضا إلا في اليوم الثالث لتبدأ بعدها بوضع عنوان للأخبار هو : غزة تحت العدوان .
  • حتى الآن أرى أن التغطية الأفضل هي لقناة الجزيرة ثم بعد ذلك قناة المنار ثم قناة القدس ... ولا عزاء للإعلام الرسمي .
وأخيرا تحية واجبة :
تحية واجبة إلى أستاذنا الشهيد نزار ريان الذي ذكرني أول ما رأيته وسمعته بالشهيد الراحل الدكتور عبد الله عزام ( يمكنكم البحث والمقارنة بينهما على موقع YouTube ) .
أيضا تحية واجبة إلى الأستاذ خالد مشعل في دمشق والذي يثبت كل يوم أنه رجل مفكر يستحق كل الاحترام والتقدير .
تحية واجبة للمفكر العربي الفلسطيني الرائع الدكتور عزمي بشارة ( العضو العربي في الكنيست الصهيوني سابقا ) فهو رجل يهوى فضح الأنظمة وإظهارها على حقيقتها أمام شعوبها .
أخيرا تحية إلى فنزويلا والرئيس هوجو تشافيز الذي قام بالفعل بطرد السفير الصهيوني من فنزويلا احتجاجا على الحرب على غزة .


انتهيت من الكتابة ...
أعتذر إن كنت أطلت ولكن كما قلت لكم من قبل فإن هناك الكثير من الحوادث التي تستدعي الكثير من الكلمات .
جزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته