الاثنين، يونيو 30، 2008

40 - لا للنقد العلني ... عرض لوجهات النظر ... الحلقة الثالثة

كما كتبت من قبل فإنني قد قلت أن الحلقة الثالثة ستكون حوارا بين معارض ودؤيد للنقد العلني ولكن بعد أن قرات تعليقات الإخوة والأخوات المشاركون في التعليقات في الحلقتين السابقتين وجدت أن من الأفضل أن أعرض بالتفصيل وجهات نظر المعارضين للنقد العلني ثم أعرض ردود المؤيدين لهذا النقد على تلك الاعتراضات .
وأود أن أوضح في البداية أنني حين أبدأ برأي المعارضين أو المانعين للنقد العلني فأنا بذلك أسعى للالتزام بالقاعدة الشرعية : " الأصل في الأشياء الإباحة " فلذلك أنا أفترض أن الأصل أن النقد العلني مباح وعلى من يرى منعه أن يأتي بالدليل على هذا المنع وبعد ذلك تأتي مناقشة هذه الأدلة وقبولها أو ردها .
ويمكن أن نلخص هذه الأدلة على منع النقد العلني في النقاط التالية :

1- هذا النقد خرق لسفينة الدعوة :
وهذا طرح ناقشه الأستاذ إسماعيل حامد بالتفصيل على موقع إخوان أون لاين في مقاله الشهير : " لا تخرقوا سفينة الدعوة " .
وهذا الاعتراض يعتمد بشكل كبير على حديث النبي صلى الله عليه وسلم الذي رواه الإمام البخاري عن النُّعْمَانَ بْنَ بَشِيرٍ - رضى الله عنهما - عَنِ النَّبِىِّ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ « مَثَلُ الْقَائِمِ عَلَى حُدُودِ اللَّهِ وَالْوَاقِعِ فِيهَا كَمَثَلِ قَوْمٍ اسْتَهَمُوا عَلَى سَفِينَةٍ ، فَأَصَابَ بَعْضُهُمْ أَعْلاَهَا وَبَعْضُهُمْ أَسْفَلَهَا ، فَكَانَ الَّذِينَ فِى أَسْفَلِهَا إِذَا اسْتَقَوْا مِنَ الْمَاءِ مَرُّوا عَلَى مَنْ فَوْقَهُمْ فَقَالُوا لَوْ أَنَّا خَرَقْنَا فِى نَصِيبِنَا خَرْقًا ، وَلَمْ نُؤْذِ مَنْ فَوْقَنَا . فَإِنْ يَتْرُكُوهُمْ وَمَا أَرَادُوا هَلَكُوا جَمِيعًا ، وَإِنْ أَخَذُوا عَلَى أَيْدِيهِمْ نَجَوْا وَنَجَوْا جَمِيعًا » ( 2493 )
فالأستاذ إسماعيل حامد ومن معه يرون أن جماعة الإخوان المسلمين هي هذه السفينة ويرون أن الأخ الذي ينتقد جماعته علانية فهو بذلك يساهم في خرق سفينة هذه الدعوة وتخريبها ولابد من الأخذ على يده حتى ينجو الجميع وتستمر الدعوة .

2- توجد مسارات داخلية للنقد :
المانعون للنقد العلني يقولون أن هناك مسارات داخلية داخل الجماعة موجودة بالفعل ويمكن للأخ أن يستغلها في توجيه هذا النقد في مساره الصحيح ولا يجوز للأخ أن يترك هذه المسارات ولا يستعملها أو أن يلجأ إلى مسار علني لا تقره الجماعة .

3- هذا النقد يقدم صورة سلبية للجماعة :
هذا النقد العلني الذي يعتمد على إظهار الععيوب والأخطاء دون تقديم أي حلول لهذه الأخطاء هذا النقد يساهم في تقديم صورة سلبية للناس عن جماعة الإخوان المسلمين أنها جماعة كثيرة الأخطاء .

4- هذا النقد مساعدة مجانية للمتربصين بالجماعة من الأعداء :
يرى المانعون لهذا النقد أن الإخوان المنتقدين للجماعة في العلن يقدمون بهذا النقد هدية مجانية للمتربصين والمعادين للجماعة أنها تعاني من انشقاقات داخلية وصراعات بين الإصلاحيين والمحافظين أو الصقور والحمائم أو الشباب والشيوخ أو غير ذلك من الصيغ التحريضية والانشقاقية التي يستغلها بعض الإعلاميين للتشكيك في ترابط الجماعة وقدرتها على التماسك الداخلي .

5- تهويل الأخطاء وشخصنة القضايا وتعميم المشاكل الشخصية :
يقوم المنتقدون بتحويل بعض المشاكل الشخصية مع أحد الأفراد داخل الجماعة سواء كان مسئوله المباشر أو أحد قيادات الإخوان إلى قضية جماعية يحاسبون فيها كل الإخوان كأن الجميع مسئول عن هذا الخطأ ويمارسه .
كذلك يقوم المنتقدون بالحديث عن بعض الأخطاء البسيطة بشكل يصورها كأنها جريمة كبرى ويتجاهلون أن للجماعة مميزات لا يتحدث عنها هؤلاء المنتقدون ولا يركزون إلا على الأخطاء .

6- إفشاء الأسرار :
يقوم هؤلاء المنتقدون بإفشاء أسرار الجماعة وأمورها الخاصة مما يساهم في ضرب الجماعة أمنيا .

7- حديث بلا عمل :
كثير من هؤلاء المنتقدين للجماعة لا يمارس أي اعمال داخل الجماعة ويكتفي فقط بتوجيه الانتقادات المتتالية والحديث عن السلبيات الموجودة دون أي مساهمة عملية في إصلاح هذه السلبيات .

8- الأخطاء من سنن الله عز وجل في الكون :
المانعون للنقد العلني يقولون أن من سنن الله عز وجل في هذا الكون أن الكمال لا يكون إلا لله عز وجل وأن أي جماعة لابد لها من أخطاء وخصوصا إن كان حجمها في مثل حجم جماعة الإخوان المسلمين .
ولا يصح أبدا أن نتمسك بالحديث عن أخطاء من الطبيعي ان تحدث من الأفراد ومن الجماعات .

9- مخالفة صريحة للقرآن :
قال تعالى : " وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا " .
فهذه الآية وغيرها فيها أمر بالرد إلى الله ورسوله ليعلم حقيقة الأمر الذين يعلمون الحقيقة الكاملة لهذه الأمور التي ربما لا يعلم من ينتقدها كل ما يحيط بها من ملابسات .

هذا هو ما استطعت حصره من اعتراضات على مبدأ النقد العلني .
أما عن التعليقات فأنا أود أن أقول أن هذه التدوينة مخصصة بالكامل ( بما في ذلك التعليقات ) لعرض وجهة نظر واحة فقط ترفض النقد العلني أي أنه :
- التعليقات المسموح بها هي فقط التعليقات التي تضيف اعتراضا آخر أو تذكر مواقف محددة تؤيد اعتراضا من الاعتراضات المذكورة .
- أي تعليق سوف يناقش هذه الاعتراضات أو يرد عليها فسوف يتم حذفه مع الاحترام والاعتذار الكامل لصاحبه .

أخيرا : هناك أفراد محددين أرجوا أن أرى لهم تعليقا على هذه المقالة بالذات خصوصا الأخ الكريم : احمد القبرصي صاحب مدونة : قبل أن يخرقوا السفينة .

جزاكم الله خيرا

هناك 16 تعليقًا:

جمعاوى روش طحن يقول...

جهد مشكور


يا لنا نفقه


متابع بشغف و لى بعض التعليقات

Hosam Yahia حسام يحى يقول...

موضوع هاااااااااااايل

متابعك من ساعه ما المناقشات بدات


استمر

أبو أسامة المصري ... كباية شاي يقول...

جمعاوي روش طحن & حسام يحيي:
نورتم المدونة وفخور بزيارتكم وتشريفكم لنا .
في انتظار تعليقاتكم ولكن في الحلقة القادمة .
جزاكم الله خيرا
حيانا وحياكم الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أميرة محمد محمد محمد يقول...

اخي ابو أسامه اول مره أعلق عندك
وكويس ان يكون التعليق بخصوص الموضوع ده
انا هطلب من حضرتك نزور مدونتي لاني كاتبه فيها موضوع قد يعد نقد
أنا شايفه ان النقد مباح ومفضل في حالة اذا كان في سبيل الاسلام بمعني انه اذا رأيت شئ لا يتوافق تماما مع الاسلام فلازم تنقد لانك تعمل في سبيل الاسلام لا سبيل الجماعه
وانا أكثر شئ هنقض فيه لو لقيت أقل ميل غير مبرر ومتجاوز جهة العلمانيين والليبرالين لان ديني هو الاساس وبعد ذلك يأتي كل شئ
أرجو أن تقرأ تدوينتي وتبلغني رأيك

نارا يقول...

سلمت يمناكِ

ممتاز والله

ننتظر باقى الحلقات

أبو أسامة المصري ... كباية شاي يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخت الكريمة : أميرة محمد

نورتم المدونة وإن شاء الله نراكم مرات قادمة .
بالنسبة لـ ماذا ننقد ؟ أعتقد أننا متفقون على أن ننقد ما نراه مخالفا للإسلام .
أما عن الليبراليين والعلمانيين فأنا أراك متحاملة عليهم بشكل أكبر من اللازم رغم أنهم كفكرة عندهم محاسن يمكن قبولها كما أن عندهم مساؤي لابد من رفضها والأمر لا يترك على عمومه .

الأخت الكريمة : نارا .

أولا : نورتم المدونة .
ثانيا : أنا مصعب رجب ( ذكر )
والذكر لا توضع من أجله كسرة تحت الكاف عند الخطاب

جزاكم الله خيرا
حيانا وحياكم الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فليعد للدين مجده يقول...

ما زلت أخي مصعب عند رأيي في وجوب النصح في مجال الافكار والتصورات والتصرفات بشرط وحيد هو عدم إفشاء الخصوصيات المرعية لدعوتنا وصفنا

فكل فرد أو مؤسسة لها خصوصيات لا يصح أن تكون في العلن وبين يدي الأشهاد

من يريد النصح في شئ خاص فليتبع المسارات الطبيعية ولا ييأس ولا يمل فهو مأجور علي نيته

ومن داوم قرع الباب فتح له

علم الهسس يقول...

الإستاذ اسامة المصرى

تقبل منى تحياتى

طول ما انت مؤسسة تحمل اسم الإسلام وتسعى لجمع تأييد الناس لفكرتك فأنت ممعرض للنقد والحوار حول اليات عملك

انت لست مؤسسة خاصة او سرية تعمل لحساب نفسها أنت تعمل عمل تطوعى وخدمى فى المقام الأول وتسعى لخدمة فكرة تعود بالنفع على الناس
فمن حق الناس ان تنقدك حتى وان لم تكن أحد اعضاء مؤسستك او جماعتك

وثانيا هناك ظاهرة باتت شاهدة للعيان
وهى ان جماعة الإخوان المسملين اصبحت طاردة لبعض الكفاءات النوعية بوجهه نظرى
واعتقد انه راجع الى عدم وجود مراجعة فاعلة وتقبل للنقد داخل الجماعة
وعدم وجود نجاحات ولو جزئية تبشر بتحقق الأهداف الكلية للجماعة

وعالعموم النقد عامة ليس ضعفا للمؤسسة بل قوة تعين المؤسسة على الإستمرار حتى ولو كان من خارجها
ويجعل المؤسسة ترى الصورة الحقيقية لموقفها وتبعد عن الإستغراق فى الأحلام والأمانى

وتقبل مرورى

العسكري عتريس يقول...

دعوة لحضور المناقشة المفتوحة لمدوني الشرقية عبر غرفة شرقاوي اون لاين علي البالتوك ، سيدير حلقة النقاش الاستاذ الدكتور إيهاب إبراهيم استاذ المسالك بكلية الطب وصاحب مدونة فليعد للدين مجده ، وذلك في تمام العاشرة مساء يوم الجمعة 4 يوليو والدعوة لمناقشة موضوعات المدونين المختلفة .
اقرأ المزيد علي شرقاوي أون لاين
http://www.sharkawyonline.com/Articalshow.asp?NewsID=2223&Categories_ID=17

أبو أسامة المصري ... كباية شاي يقول...

أستاذنا الكريم الدكتور إيهاب :
أتفق معكم أنه لابد من التفرقة بين الأمور العامة والخصوصيات وأحسب أن معظم من ينتقد الجماعة فهو ينتقدها في أمور عامة وليس في شئون داخلية لا يصح إعلانها .

ـــــــــــــــــــ
الأخ الكريم : علم الهمس :

تحياتكم تسعدنا ومروركم يشرفنا .

أعتفد أننا متفقون في كل ما قلته تقريبا .

متفقون أن طبيعة العمل العام والعمل في المجتمع تفرض عليك التعرض للنقد .
ومتفقون أن من حق الجميع أن ينتقد سواء كان عضوا في المؤسسة أو لم يكن .
ومتفقون أن النقد بشكل عام يقوى المؤسسة ولا يضعفها إذا ما انتبهت إلى أخطاءها وعملت على تصحيحها .

لكن أختلف معك في أن جماعة الإخوان أصبحت طاردة للكفاءات النوعية ... اعتقد أن هذا الكلام فيه نوع من التعميم المبالغ فيه وإن كان من حق الإخوان أن يخرجوا من بينهم من لا يلتزم بقواعدهم ونظمهم الداخلية شأنهم في ذلك شأن أي حزب أو مؤسسة أخرى .

جزاكم الله خيرا
نورت المدونة .
ــــــــــــــــــــــــ
العسكري عتريس :

غالبا سنكون معكم إن شاء الله .

جزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يمنى يقول...

ممكن حضرتك تدخل تشوف الاعلان الموجود على مدونتنا

ولو أمكن ... ممكن تنزله على المدونة

أحمــــد يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
أدعوك إلى زيارة مدونتى http://ommee.blogspot.com
ةأتمنى أن أقرأ تعليقك

علم الهسس يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
علم الهسس يقول...

استاذنا ابو اسامة

انا قلت البعض من الكفاءات النوعية وليس الكل وليس هناك تعميم فى وجهة نظرى فى هذا

وثانيا انت تقول
وإن كان من حق الإخوان أن يخرجوا من بينهم من لا يلتزم بقواعدهم ونظمهم الداخلية شأنهم في ذلك شأن أي حزب أو مؤسسة أخرى .

والسؤال هنا
ماهو تعريف النقد؟
النقد ما هو الا هدم للوائح والنظم القائمة لأنها لم تؤتى اهدافها
واذا كان من حق الإخوان أن تخرج من لا يلتزم بقواعدها التنظيمية
كأنك تقول أن الإخوان لا يسمعون الى اصوات النقد الداخلى للجماعة وتفضل اقصاء الأصوات المعارضة خارجها بحجة الحفاظ على التنظيم والأفراد

وثالثا: عمليات النقد الداخلى للإخوان قليلة وليست على المستوى المطلوب
لأن معظم افراد الإخوان بوجهة نظرى يعتقدون أن الأمور على ما يرام وأن القيادة الإخوانية تعى ما تفعل فليس من الضرورى التوجه بالنقد لها

وعادة الفرد الذى يعمل داخل الإطار لا يرى الصورة بوضوح ومن هنا كان من خارج الإطار اكثر رؤية واكثر عمقا فى نقده للمؤسسة او المنظمة لأنه غير مقيد بلوائح ولا قواعد المنظمة او المؤسسة ولا مرتبط بقناعات تعيق عملية النقد الداخلى لها

وتقبل مرورى

أبو أسامة المصري ... كباية شاي يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
الأخت الكريمة : يمنى :
نشرنا الإعلان عندنا ، وفقكم الله ويسر لكم أمركم .
ــــــــــــــــــــــ
الأخ الكريم : أحمد :
زرت مدونتك من قبل وزرتها مرة أخرى بعد قراءة التعليق .
ــــــــــــــــــــــ
الاخ الكريم : علم الهسس :
انا قلت البعض من الكفاءات النوعية وليس الكل وليس هناك تعميم فى وجهة نظرى فى هذا
حضرتك قلت في تعليقك الأول :
وثانيا هناك ظاهرة باتت شاهدة للعيان وهى ان جماعة الإخوان المسملين اصبحت طاردة لبعض الكفاءات النوعية بوجهه نظرى
واعتقد انه راجع الى عدم وجود مراجعة فاعلة وتقبل للنقد داخل الجماعة وعدم وجود نجاحات ولو جزئية تبشر بتحقق الأهداف الكلية للجماعة

حينما نتحدث بلغة أن الأمر صار ظاهرة يشاهدها الجميع فهذا هو التعميم الذي لا أتفق معك عليه .

والسؤال هنا
ماهو تعريف النقد؟
النقد ما هو الا هدم للوائح والنظم القائمة لأنها لم تؤتى اهدافها

عفوا أخي ولكن هذا الكلام ليس صحيحا .
النقد الذي أعرفه هو الاعتراض على عدم الالتزام بالقواعد المتفق عليها .
أما هدم اللوائح والنظم القائمة فهذا عندي نقض للمؤسسة وهدم لها من أساسها وتسويتها بالأرض .

نقطة أخرى :
أنا لا أقصد أن الجماعة تقوم بفصل المعارضين لأنها تفضل إقصاء الاصوات المعارضة حفاظا على التنظيم .
أنا لا أقصد هذا على الإطلاق ولكن ما أقصده هو أن للجماعة لوائح داخلية يعلمها الجميع وموجودة في الكتب وموجودة على شبكة الانترنت ويمكن البحث عنها بسهولة .
هذه اللوائح تلزم كل من يقبل الإنضمام إلى الجماعة ومن حق الجماعة أن تقوم ببفصل من يخالف هذه القواعد التي تلزم الجميع .
لكن في النهاية يبقى النقد الداخلي أمر والقواعد واللوائح التنظيمية أمر آخر .

أخيرا : أتفق معك أنه بالفعل مازالت أصوات النقد الداخلي داخل جماعة الإخوان المسلمين منخفضة وهذا أمر له أكثر من سبب ربما يكون من ضمنها ما ذكرت .

جزاكم الله خيرا .

طالبه الفردوس يقول...

السلام عليكم

دى اول زياره ليا فى مدونتك

بس ما شاء الله مدونه جميله وموضوع هام جدااا يجب ان يتم تغيير الصفات الغير مرغوب فيها ويجب ايضا تقبل النقد

جزاك الله خيرا