الاثنين، مارس 03، 2008

16- على خلفية الإساءة للرسول صلى الله عليه وسلم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لم أر هذه الرسوم المسيئة التي يتحدثون عنها حتى الآن رغم أنها نشرت من قبل ولا أريد أن أراها ويكفيني أن الخبر قد ورد من مصدر أنا أثق في صدقه مثل الدكتور القرضاوي حفظه الله .
ما أريد أن أتحدث عنه بخصوص هذه الرسوم هو أمرين :
الأول : تعليق على شعار إلا رسول الله .
والثاني : تعليق على الدعوة لمفاطعة البضائع الدنماركية .

إلا رسول الله
هذا الشعار رفعه الكثيرون من محبي رسول الله صلى الله عليه وسلم كثيرون منهم رفعوه وهم لا يدركون حقيقة معناه ودلالته .
من المعلوم عند أهل العربية أن كلمة " إلا " هي أداة استثناء
فيكون معنى هذا الشعار أن كل شيء يهون إلا رسول الله
يهون ديننا ولا يهان رسول الله
تنهب ثرواتنا ولا يهان رسول الله
تضيع مقدساتنا ولا يهان رسول الله

أنا لا أقلل أبدا من قدر رسول الله صلى الله عليه وسلم فبأبي هو وأمي صلى الله عليه وسلم لا أشك في أن مسلما يتردد في أن يضحى بكل ما يملك وروحه فداءا لرسول الله صلى الله عليه وسلم
ولكن
عندنا من المقدسات الكثير والكثير إلى جانب رسول الله صلى الله عليه وسلم ( هذا إن صح أننا نقدس رسول الله صلى الله عليه وسلم ) .
عندنا أرض المسلمين التي يحتلها الغاصبون .
عندنا دماء المسلمين تسفك كل يوم بل كل دقيقة في كل بلاد المسلمين التي يحتلها الغاصبون .
عندنا فلسطين
عندنا القدس
عندنا الأقصى
كل هذه وغيرها مقدسات لا يصح أبدا أن نتنازل عنها فكلها لها أهميتها عند كل مسلم .
لذلك أرى أنه من الخطأ أن نستخدم شعار : إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم .

مقاطعة البضائع الدنماركية
أسمع أصواتا تتعالى بأن المقاطعة لا طائل لها ولا فائدة منها وليس لها تأثير وأسمع أصواتا بأنه يجب على من يقاطع أن يقاطع كل شيء بدءا من القمح الأمريكي وحتى الكمبيوتر الأمريكي والبرامج الامريكية .
أيها الأحباب :
من المبادئ الثابته في الفقه الإسلامي : ما لا يدرك كله لا يترك كله ، وقد قال الله عز وجل : لا يكلف الله نفسا إلا وسعها .
فلا يصح شرعا أن نقول أن من لا يستطيع مقاطعة كل المنتجات فلا يقاطع ولا منتج واحد هذا كلام غير صحيح
ربما لا أستطيع تغيير سياسة الدولة ( في هذه المرحلة ) حتى تقاطع القمح الأمريكي
ولكن أستطيع أن أتخلى أنا عن الجبنة الدنماركية
ربما لا أستطيع التخلي عن الوندوز الأمريكي ولكن أستطيع التخلي تماما وبدون بدائل عن البيبسي والكوكاكولا والشيبسي والشيكولاتة جالكسي .
ربما لا نستطيع التخلي عن الأدوية ولكن نستطيع التخلي عن شاي ليبتون .
هذه خواطر سريعة على خلفية الإسائة لرسول الله صلى الله عليه وسلم .

أما ما يجب علينا عمليا فأنا أراه على النحو التالي :
1- أن يرفع الجميع شعار فداك يا رسول الله بدلا من إلا رسول الله وأن نسعى لنشر هذا الشعار بين الناس .
2- أن نعيد إلى أذهان الجميع مبدأ المقاطعة بتأصيله الشرعي وأن يسعى كل فرد من المسلمين ليجيب ويرد على ما يتردد بين الناس من شبهات حول المقاطعة .

جزاكم الله خيرا
دمتم بخير
في انتظار تعليقاتكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هناك 5 تعليقات:

Hosam Yahia حسام يحى يقول...

اللهم انتقم ممن اساءوا لنبيك

Hosam Yahia حسام يحى يقول...

مفيش بوستات جديده
ولا ايه

عاوزين نسمع صوتك

أبو أسامة يقول...

جزاكم الله خيرا يا أخ حسام على المشاركة وإن شاء الله قريبا جدا يكون هناك تدوينات ( وليست تدوينة ) أخرى
فقط اصبر ولا تتعجل

مرة أخرى جزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سما الإسلام يقول...

جزااااااااااكم الله خيرا
دي فعلا نقاط غابت عن ناس كتييييييييير أوووووووي

و أهم حاجة فعلا املقاطعة
لكل منتج من منتجات أعدائنا - ربنا ياخدهم

تحياتي

أبو أسامة يقول...

سما الإسلام
جزاكم الله خيرا على المشاركة معنا
وإن شاء الله ينفع بنا وبكم الإسلام والمسلمين